#اليمن | هيئة الطيران: غارات تحالف العدوان تخرج #مطار_صنعاء_الدولي عن الخدمة “صور”

وكالة مرصد للأنباء
أكدت الهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد أن تدمير العدوان السعودي لمنظومة جهاز الإرشاد الملاحي (VOR-DME) بمطار صنعاء الدولي يهدف إلى إيقاف رحلات المساعدات الإنسانية .

وأوضحت الهيئة  في بيان لها اليوم الثلاثاء 14-11-2017م ، أن تحالف العدوان شن اليوم غارة على مطار صنعاء الدولي أدت إلى إخراج التجهيزات الملاحية عن الخدمة وإيقاف الحركة الوحيدة الموجودة في المطار وهي رحلات الأمم المتحدة ومنظمات الإغاثة الدولية الخاصة بالمساعدات الإنسانية.

واعتبرت الهيئة الاستهداف انتهاكاً صريحاً للمواثيق والمعاهدات الدولية وتحدياً صارخاً للأمم المتحدة والمجتمع الدولي واتفاقية شيكاغو المادة (3) مكرر والتي تنص على عدم استهداف المطارات المدنية.

وناشد البيان المجتمع الدولي ومجلس الأمن تحمل مسئوليته تجاه هذا العدوان الغاشم على المطارات اليمنية المدنية .مطالبا بالتحقيق الفوري واتخاذ موقف حاسم إزاء هذه الجرائم ضد الإنسانية وإيقاف العدوان والسماح باستئناف كافة الرحلات المدنية من وإلى مطار صنعاء الدولي.

وفيما يلي نص البيان:

قامت دول مايسمي بالتحالف العربي يومنا هذا الموافق 14/11/2017 صباحاً باستهداف مطار صنعاء الدولي بغارة جوية أدت إلى تدمير كلي لمنظومة جهاز الإرشاد الملاحي (VOR-DME) بهدف إخراج التجهيزات الملاحية عن الخدمة وبالتالي إيقاف الحركة الوحيدة الموجودة في مطار صنعاء وهي رحلات الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الخاصة بالمساعدات والإغاثة الإنسانية.

وتؤكد الهيئة بأن هذا الاستهداف يعتبر انتهاكاً صريحاً للمواثيق والمعاهدات الدولية وتحدياً صارخاً للأمم المتحدة والمجتمع الدولي وإتفاقية شيكاغو المادة (3) مكرر والتي تنص على عدم استهداف المطارات المدنية.

وتناشد الهيئة العامة للطيران المدني والارصاد المجتمع الدولي ومجلس الأمن تحمل مسئولياتها تجاه هذا العدوان الغاشم على المطارات اليمنية المدنية وتطالب بالتحقيق الفوري واتخاذ موقف حاسم تجاه هذه الجرائم ضد الإنسانية والعمل على إيقاف هذا العدوان والسماح باستئناف كافة الرحلات المدنية من وإلى مطار صنعاء الدولي. بيان صادر عن الهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد بتاريخ 14/11/2017

Categories: الاخبار,اليمن

Tags: